طرحت علامة Iris & Ink، التابعة لموقع THE OUTNET، تشكيلة من التصاميم التي ستنفح روحاً جديدة في خزانة كل سيّدة.

جدّدت العلامة القطع المفضّلة لإطلالات الكاجوال بتفاصيل ناعمة تُجاري صيحات الموضة. فأطلّ القميص الأبيض الكلاسيكي المزوّد بأزرار بأكمام كبيرة ومُنتفشة، فيما ازدانت القمصان الحريرية والفساتين القصيرة بالدانتيل. أمّا التنّورة القصيرة بقصّة A-line، فأتت مصمّمة من الجلد بلون الكرز مع أزرار متباينة، من وحي السبعينيات من القرن الماضي.

تفيض كل قطعة لهذا الموسم بالذوق الرفيع الذي بات مُرادفاً لاسم علامة Iris & Ink. هيمنت على التصاميم باليت غنيّة مستوحاة من ألوان الخريف الأنيسة، كالكحلي والأخضر الزيتي والخمري، فيما أضفت نفحات الوردي الفاتح والبيج والأبيض لمسة راقية إلى التصاميم، لتلائم أي مناسبة.

كالعادة، كان للأقمشة حيّز كبير هذا الموسم. سيحلو الشتاء مع معطف مصمّم من الصوف الكثيف باللون الرمادي الباهت وآخر مصمّم من الموهير فيما تُضفي السترة المصمّمة من صوف الشيرلينج والسترة الطويلة من دون أكمام الرونق إلى أي إطلالة في الأيام الباردة. يبقى الحرير من الأقمشة المفضّلة لدى Iris & Ink ويتجلّى هذا الموسم بقصّات مريحة، كالتنوّرة المنهدلة والمكسّرة والقميص المزوّد بأزرار المستوحى من القمصان الرجالية. أمّا المخمل، فلا يزال القماش الأنسب للسهرات والحفلات، فاكتست به سترة “بليزر” وبلوزة قصيرة وبدلة موحّدة (جامبسوت).

تحقّق علامة Iris & Ink التوازن المثالي بين الراحة والأناقة، لتضع بين يدَي كل امرأة تصاميم تُلائم أي زمان ومكان. فتشكّل التنّورة المصمّمة من صوف المارينو مع قميص مستوحى من الحقبة الفيكتورية الزيّ الأنسب للعمل، فيما تُضفي الكشاكش والتفاصيل لمسة مرِحة إلى الإطلالة. برزَت كذلك البدلات الرسمية، التي تُعدّ من أبرز صيحات الموسم، منها بدلة مقلّمة باللون الرمادي توفّق ما بين القصّة الرجالية وبين الأناقة الناعمة.

لا يُمكن لمجموعة خريف/شتاء 2017 أن تكتمل من دون أكسسوارات تليق بها، لذا طرحت العلامة أكثر من 50 قطعة أكسسوار، منها 13 حقيبة و26 حذاء، تشمل حذاء أوكسفورد يلائم جميع الملابس، وحذاء لوفر مكشوف من الخلف، وحذاء ميول مصمّم من الحرير ومزيّن بعُقدة وكعب متوسّط الطول.

يُشار إلى أنّ مجموعة Iris & Ink لموسم خريف/شتاء 2017 ستتوفّر للبيع على موقع THE OUTNET اعتباراً من شهر أغسطس الجاري.