تعد المصممة المغربية “وسيمة أشرنان” من بين المصممين المبدعين الذين استطاعوا أن يقدموا دائما القفطان المغربي في أرقى وأحدث إطلالاته دون المس بهويته.

وعن سر هذا التميز والإبداع في تصاميمها تقول وسيمة في تصريح خاص لـ”فوشيا” : مبدئي في تصميم الأزياء هو تقديم أفكار جديدة ومبتكرة تنال إعجاب السيدات، في كل عرض أحاول تقديم الجديد سواء في طريقة القصات أو في نوع الشغل أو الإكسسوارات المرافقة للقفطان.

وأضافت: أستلهم أفكاري من أزياء الحضارات السابقة وأحاول مزجها بالقفطان بطريقة تحافظ على هويته وبالوقت نفسه أناقته واحتشامه، أعشق التحدي بحيث أني في كل عرض أكون السباقة بإدخال فكرة جديدة على إطلالة القفطان بالمغرب، كمجموعة “حريم السلطان” التي تميزت بالطرابيش والسلهام، ومجموعة “الأميرة” التي تميزت بالفخامة والتاج، ثم مجموعة ” أنا وابنتي” التي عرفت بمرافقة الابنة لوالدتها بالإطلالة نفسها.

 

وتابعت وسيمة: ” إلا أنه للأسف رغم كوني أول من قدم المجموعات الثلاث السابقة الذكر بالمغرب، تم تناقلها بشكل كبير ومن قبل مصممين مغاربة مشهورين قاموا بنسبة هذه التصاميم لهم دون أي اعتراف بإبداع الأخر”.