تألّقت النجمة إميلي بلانت على السجادة الحمراء في العرض الأول لفيلمها العالمي الجديد من ديزني “عودة ماري بوبينز”، والذي يعدُّ تتمّةً للفيلم الكلاسيكي المحبوب الصادر عام 1964.

ووصلت النجمة البريطانية برفقة زوجها جون كراسنسكي إلى السجادة الحمراء، وكانت تبدو كأميرة حقيقية بفستانها الأبيض من تصميم يانينا كوتور المستوحى من الثقافة الإغريقية، والذي يأتي بأكمام دراماتيكية متوسطة الطول منتفخة، وبفتحة ظهر أنيقة وقصة صدر عميقة، وقد نسّقته مع زوج من كعب لوريبولو، وأكملت إطلالتها بارتداء أقراط الثريا البراقة من جوديث ليبر.

أمّا زوجها كراسنسكي فارتدى بدلة باللون البرغندي بزرين أماميين مع قميص مطبع بالكاروهات مع زوج أنيق من أحذية أوكسفورد البنية بمقدّمة مربعة وجوارب زرقاء.