تجسّد علامة Halston Heritage في تشكيلتها من الأزياء لموسم خريف وشتاء 2017 معنى التوافق الحقيقي بين مفردات الراحة والجمال في صيغة تعكس صورة من الدلال والجاذبية. وتستوحي التصاميم من الأشكال المعمارية والاقتباسات الملهمة للكاتبة الأمريكية سوزان سونتاج، حيث تأثّر المصمم بإحدى عباراتها التي تؤكد فيها على العمل دون الاكتفاء باتخاذ موقف ما “المسألة ليست موقف، وإنما تصرّف”.

كما تستمدّ القطع إيحاءها من التحويرات الفنية للمبدع كيري فيسبر والفنانة أنجيلا غلاجكار كدليل على مواصلة العلامة ميلها لاستحضار أعمال تتميز بالفخامة والراحة. ترتقي ملابس السهرة بحضورها من خلال أبعادها السلسة وحياكاتها العصرية المتوافقة مع مقاربات أنيقة من روعة التصميم. وهكذا تم تطوير القطع المستوحاة من نمط الحياة اليومية عبر الاستعانة بصياغات معدنية وتوشيحات جذابة من الفوشيا والحرير الناعم لتبرز من خلالها التكوينات الانسيابية بكل عفوية وانطلاق.

وتم تقديم النماذج المريحة من الخياطة العملية بطريقة عفوية تظهر فيها حياكات خفيفة الوزن تنسجم بتناغم مع الأزياء الأنثوية وفساتين السهرة المشرقة بأناقتها. ومن جهتها تتألق القطع الفردية المنسوجة من الحرير رمادي اللون لتتيح إطلالة جذابة طوال اليوم، ما يضفي على التشكيلة شعوراً عفوياً ينبض بالراحة.

ولا تخلو القطع من التكوينات كبيرة الحجم والنماذج المزدانة بالزخارف على أقمشة الساتان اللامعة لتضفي لمسةً من السحر على التصاميم. وتزخر التشكيلة أيضاً بالأنسجة الفاخرة والألوان الراقية ضمن صياغات كلاسيكية تشتمل على القطع المنسدلة والتصاميم المكشوفة التي تناسب أجواء السهرات.

وتطغى على الأزياء لمسات لونية تجمع بين تدرجات الرمادي والزيتي والأصفر اللامع لتمنح شعوراً غير متوقع بالجاذبية، وإشراقة خلابة ضمن أرقى مستويات الجمال، بينما يتناغم الفوشيا اللامع والأزرق النيلي مع تدرجات الأصفر الفاتح واللمسات المعدنية المحايدة. ويضيف الأسود لمسة من الغموض الآسر على الأزياء لإطلالة جريئة لا تخلو من المغامرة.