شاركت دار شوبارد في الدورة الثامنة والعشرين من معرض الجواهر العربية الذي أقيم في المنامة بمملكة البحرين ما بين 19 و23 شهر نوفمبر 2019، حيث عرضت الدار أروع إبداعاتها من الساعات والمجوهرات على مدى خمسة أيام في مركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات.

 

معرض الجواهر العربية 2019

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء مملكة البحرين، يستمر معرض الجواهر العربية في اجتذاب أكثر من 550 جهة عارضة من 30 بلد حول العالم، تتنوع معروضاتها ما بين المجوهرات البارعة والساعات الفاخرة من جهة، والأحجار الكريمة من كافة الأشكال والأحجام من جهة أخرى. كما يشهد المعرض مشاركة منتظمة من أشهر وأكبر دور صناعة المجوهرات والساعات وكبار المصممين على المستوى العالمي، حيث اختارت العديد منها معرض الجواهر العربية لتكشف عن مجموعاتها الجديدة وإصداراتها المحدودة أمام هواة وعشاق جمع الساعات والمجوهرات في سوق الشرق الأوسط. ومنذ انطلاقته الأولى في عام 1992، توسع هذا المعرض ليصبح أحد أكبر وأشهر معارض المجوهرات في منطقة الشرق الأوسط نظراً لكونه يوفر منصة تتيح للعلامات التجارية المحلية والعالمية تقديم مجموعاتها الاستثنائية من الساعات والمجوهرات.

 

روائع شوبارد المختارة على منصة العرض

في هذه المناسبة كشفت شوبارد عن تشكيلة مختارة من المجوهرات الراقية والساعات الفاخرة؛ متضمنة مجموعة ساعات (Alpine Eagle) الجديدة بطابعها الرياضي الأنيق، والمستوحاة من جبال الألب والقوة الجبارة لنسرها العظيم.

كما تمكن الزوار من استعراض الإصدارات التي أضافتها شوبارد مؤخراً لمجموعاتها، مثل روائع خط المجوهرات (Happy Hearts) متمثلة في تعليقات الأطواق والأقراط المبتكرة المصنوعة من الذهب الوردي عيار 18 قيراط والمطعّمة بعرق اللؤلؤ والعقيق والألماس والمرمر والحجر الأحمر مما يضفي تنوعاً رائعاً على هذه المجموعة ومجموعة (Happy Hearts Wings) أيضاً. واشتملت المعروضات كذلك على قطع مجوهرات فريدة واستثنائية تتضمن مختارات مصنوعة من ذهب التعدين العادل إلى جانب ساعات (L’Heure du Diamant) المجوهرة. وفي دورة المعرض لهذا العام سلّطت شوبارد الضوء على تشكيلة واسعة من موديلات مجموعة ساعات (Happy Sport) وخاصّة ساعات (Happy Sport Oval). وفي ذات السياق، تضمنت المجموعات الرجالية المعروضة أحدث إصدارات ساعات (Mille Miglia) إلى جانب تشكيلة من ساعات مجموعة (L.U.C) الشاملة متضمنة ساعة (L.U.C XP Skeletec)، وساعة (L.U.C XPS Twist)، وساعة (L.U.C GMT one)، وساعة (L.U.C. Lunar one)، وساعة (L.U.C Perpetual Twin) من بين الساعات الاستثنائية الأخرى.

 

لمحة عن دار شوبارد

أسس لويس أوليس شوبارد شركته الخاصة في عام 1860 في بلدة سونفيلييه الواقعة في جبال جورا السويسرية. وتعود ملكية دار شوبارد منذ عام 1963 إلى عائلة شوفوليه حيث يقع مقرها الرئيسي في جنيف. تشتهر مجموعة شوبارد عالمياً بإبداعاتها من الساعات والمجوهرات ويبلغ عدد العاملين فيها اليوم أكثر من 2000 موظف حول العالم. وتعتبر الاستقلالية قيمة أساسية لدى شوبارد، لذلك عملت على تحقيق التكامل العمودي لكافة عملياتها بدءاً من مرحلة التصميم وصولاً إلى مرحلة التوزيع. تضم مواقع الإنتاج الثلاثة التابعة للشركة أكثر من 30 تخصصاً حرفياً مختلفاً، فضلاً عن إيلاء الشركة اهتماماً بالغاً بتوفير برامج التدريب الداخلي للحرفيين. وقد ذاع صيت دار شوبارد بفضل مجموعاتها الرمزية مثل مجموعة “Happy Diamonds” ومجموعة “Happy Sport” ومجموعة “Mille Miglia”. كما تشتهر شوبارد أيضاً بخبرتها العريقة وإمكاناتها الفذة في مجال صناعة المجوهرات الراقية والساعات الدقيقة التي تجلت في مجموعة ساعات L.U.C. بالإضافة أيضاً إلى شراكتها الراسخة مع مهرجان كان السينمائي الدولي وسباقات السيارات الكلاسيكية العريقة مثل سباق ميلي ميليا الشهير في إيطاليا.

وتبدي دار شوبارد التزاماً واضحاً تجاه مختلف الجمعيات الخيرية، وينبع ذلك الالتزام من قيمها الأساسية المتمثلة في الاحترام والمسؤولية الاجتماعية. ففي عام 2013، أطلقت شوبارد برنامج “الرحلة نحو الترف المستدام” الطويل الأمد الذي يؤكد التزام شوبارد نحو مفهوم الترف المستدام، وذلك من خلال استيرادها لموادها الأولية من موردين ملتزمين بشكل واضح بالممارسات الأخلاقية والمسؤولة على الصعيد الأخلاقي والاجتماعي والبيئي.