يبدو بالتأكيد، أنّ كيت ميدلتون، قد اقتبستْ الكثير من الحِيل والأفكار، من أسلوب شخصية بلير والدورف، من مسلسل Gossip Girl، وذلك استعدادً لأوّل ظهور لها في عام 2019 الذي صادف يوم أمس الأحد.

ارتدتْ دوقة كامبريدج فستانًا أزرق اجليديًا، من توقيع كاثرين ووكر، نسّقته مع عصابة رأس، مطابقة لحضور الخدمة في ساندرينغهام كنيسة القديسة مريم المجدلية، مع الأمير وليام في سنادرينغهام.

ومن المؤكّد أنّها عصابة الرأس قد أصبحت عنصرًا رئيسيًا في خزانة الدوقة، فقد ارتدتْ ميدلتون أيضًا، عصابة رأس عندما حضرتْ قدّاس عيد الميلاد في الكنيسة نفسها.

كانت عصابات الرأس، كما يعرف عشاق Gossip Girl، عنصرًا مميزًا في خزانة ملابس شخصية بلير والدروف، ويبدو أنّ تأثيرها في الموضة، سيتمّ إحياؤه بفضل ميدلتون.

 

فهل توفّقتْ كيت ميدلتون في أوّل إطلالة لها، خلال سنة 2019؟