تعرف عائلة كارداشيان-جينر، كيف تحتفل بسخاء، وتلفتُ الانتباه إليها في كل مناسباتها، لذلك لم يكن مفاجئًا إن احتفلت نجمة برامج الواقع كورتني كارداشيان بعيد ميلادها الأربعين بأناقة وترف.

احتفلت كورتني كارداشيان، بعيد ميلادها الأربعين، في حفلٍ صاخبٍ وفخمٍ  للغاية، جمع عائلتها بأكملها، والعديد من الفنانين، وأصدقاء العائلة، ومن بينهم النجمة باريس هيلتون.

وظهرت الأخوات كارداشيان-جينر في فساتين فاخرة، كان أبرزها الفستان الذي ارتدته كلوي كارداشيان، وهو من تصميم الكويتي يوسف الجسمي، المعروف بتصميماته المعقدة، إذ صمم الجسمي فستانًا برقبة عالية متألقة، ومغطى بكريستال سواروفسكي، وحبات من الخرز، ويبلغ ثمنه 6500 دولار.

بينما ارتدت كيندال فستانًا ورديًا، واختارت كايلي قميصًا رائعًا مع تنورة، أما كيم وكورتني فقد كانت فساتين السهرة باللون الأسود هي خيارهما المفضل.

ولم يخلُ الحفل من التفاصيل الأخرى التي لا تبخل عائلة كارداشيان في إظهارها، من المناديل الخاصة التي كُتب عليها “عيد ميلاد سعيد كورتني” إلى كعكة عيد الميلاد النابضة، والتي كانت عبارة عن مجسم لكورتني تجلس عارية على حوض الاستحمام، بالإضافة إلى عازفي السكسفون، والمدخل الكبير الذي أطلت منه عائلة كارداشيان إلى الحضور.