بعد رحلة ملهمة إلى أحد أطول الأنهار في العالم، حيث واحد من أهمّ الكنوز الوطنية في البرازيل، وهي غابات الأمازون المطيرة، تقدّم المديرة الإبداعية لدى ميزون ألكساندرين، ألكسندرا فركتوزو، مجموعتها الخاصة بالموسم الجديد، تحت عنوان “البرازيل القبلية” Tribal Brazil. وتتضمّن المجموعة رموزاً مستلهمة من الرحلة ولا سيما من خلال الأنماط والرسوم القبليّة الخاصة بقبائل الأمازون، والزهور الاستوائية التقليدية التي تضفي على التصاميم لوحة من الألوان النابضة.

إذ تتحوّل الرسومات التي تكسو أجسام الأمازونيين إلى تطريزات مشغولة يدوياً بألوان الأبيض، والأسود، والذهبي. ومن الحيوانات إلى النباتات، تترجم درجات ألوان الباستيل جمال النباتات والأرواح الحيوانية كما يراها السكّان الأصليّون، من ضفاف نهر ريو نيغرو بمياهه الداكنة، وإلى نهر سوليموز ذي المياه الصافية والضفاف البيضاء الرملية. كما استلهمت الأشكال  من النهر والتداخلات الطبيعية التي تميّز تلك المنطقة مترامية الأطراف، مثل شفافية التول، وطبقات الموسلين وغازار الحرير المستوحاة من الطقس الأمازونيّ الاستوائيّ.

أما الألوان فتتدرّج بين العاجي، والبيج الباهت، وإلى الرمادي، والأسود، والأزرق، والوردي، والأخضر الفستقي، لتبرز الخطوط الواضحة التي تمتاز بها التصاميم. بينما القطع التي تأتي باللونين الأسود والأبيض فتُظهر براعة وإتقاناً في التفصيل الذي يتكامل مع النعومة التي تمتاز بها الأزياء ذات الكسرات والتطاريز الرقيقة.

هذه المجموعة صُمِّمَت لتحقيق التأثير الأكبر في هذا الموسم ولتكون الإطلالة الأخيرة لخريف وشتاء 2019 اختصاراً لمجمل تصاميم ميزون ألكساندرين في هذا الفصل، من حيث الرموز، والمفاهيم، والاستلهامات، حيث توجّه ألكساندرا من خلالها تحية إلى الرومانسية، والرقّة، والطبيعة التي تتحلّى بها تلك المنطقة البرازيلية الأخّاذة.

“هذه المجموعة هي انعكاس لثقافتنا، وطبيعتنا، وتاريخنا.”ألكسندرا فركتوزو، المديرة الإبداعية والرئيس التنفيذي لألكساندرين.