في السنوات الأخيرة، ضاعفت دولتشي آند غابانا جهودها من أجل تلبية متطلبات الجيل القادم من المتسوقين، وبدا ذلك جلياً في تعاونها مع طاقم من الفاشينستات الشابات الشهيرات على شبكات التواصل الاجتماعي (يُعرفن باسم #DGMillennials) بدلاً من العارضات، للمشاركة في عروض المدرجات وفي حملاتهم الإعلانية.

واختار البيت الإيطالي عشرات من أبناء المشاهير مثل Rafferty Law وChristian Combs و Brandon Thomas Lee و Corinne Fox وLori Harvey ليكونوا من بين أحدث سفراء العلامة التجارية.

ولموسم ربيع 2019، قام الثنائي بالتعمق في الحمض النووي الخاص بالعلامة التجارية، حيث قدما على المدرج 151 إطلالة، وتطرقا إلى العديد من أساليبهما الأيقونية: الدانتيل الأسود الرومانسي، والطبعات الغنية بالأزهار، والأقمشة الباروكية، والإلهام الصقلي والديني، والصور الظلية المثيرة.

وتطرقت المجموعة إلى مواضيع الأسرة والجمال والحب والإخلاص والتقاليد والابتكار وغيرها، وكلها كانت ممثلة بوضوح في كل إطلالة، وقد كان العرض احتفالًا مبهجًا لما أنشأه البيت، وقاعدة عملائها المتنوعة من نجوم عالميين ومستهلكين وعملاء أوفياء، والذين ساعدوها في الوصول إلى مكانتها على مر السنين.

وافتتحت العرض الممثلة الإيطالية مونيكا بيلوتشي البالغة من العمر53 عامًا وهي ترتدي فستان أوسدا منقطا بالأبيض وضيقا على مستوى الخصر بأكتاف منسدلة، تلتها السوبر موديل في فترة التسعينيات إيفا هيرتسجوفا وهي ترتدي فستانا أسود ضخما منمقا بطبقات من التول إلى جانب هيلينا كريستنسن، ونجمة هوليوود إيزابيلا روسيليني برفقة ابنها روبرتو وابنتها إليترا روسيليني فيدمان، بالإضافة إلى حفيدها الرضيع رونين لين.