افتتح مطعم “كويا دبي” أبوابه قبل سنتين ليعرف منطقة الشرق الأوسط على مطبخ البيرو المعاصر وعلى تراث حضارة الإنكا.

ومنذ 2014 استقطب المطعم الضيوف من مقيمين وزوار من كل أنحاء الإمارات، وقد صنّفته “سي إن إن” من ضمن أفضل عشرة مطاعم في العالم للعام 2016.

والآن، وبفضل الطلب المتزايد، يستعد المطعم للافتتاح في أبوظبي، ومن المتوقع أن يفتتح مطعم كويا في فبراير 2017 في الغاليريا على جزيرة المارية، ليُحضر معه روح أميركا اللاتينية وتجاربها المذاقية المتنوعة إلى العاصمة.

سيأخذ “كويا أبوظبي” ضيوفه في رحلة إلى أميركا اللاتينية حاملاً معه لمسته الأصيلة والريفية التي تتميز بها كافة فروعه حول العالم.

وبفضل الألوان النابضة بالحياة والمستوحاة من حضارة الإنكا الغنية، سيشعر الضيوف بأنهم انتقلوا إلى قارة أخرى. يقع المطعم على طابقين، وسيضم 120 مقعداً بما في ذلك الشرفة الخارجية وغرفة خاصة لتناول الطعام مع مدخل خاص تتسع لـ12 شخصاً، وتتميز بالخصوصية التامة.

وقد صنعت دار التصميم Sagrada المسؤولة عن تصميم مطاعم كويا في جميع أنحاء العالم، كل قطعة أثاث يدوياً، واختارت كل المفروشات ذات التصاميم الغريبة بشكل فردي، واهتمت بكافة التفاصيل في هذا المكان الجديد بكل دقة وتميّز.

ستجذب قائمة الطعام في “كويا أبوظبي” أذواق سكان المدينة المتميزين والعصريين، حيث ستقدم مطبخ البيرو المعاصر والمتنوع والذي تأثر بفنون الطهي اليابانية، والأفريقية، والإسبانية، والصينية على مر العصور. ستتضمن الأطباق عدة أنواع بدءاً من السيفيتشي الكلاسيكية (طبق قطع ثمار البحر المشهور)، والتيراديتوس (قطع من السمك النيء)، ووصولاً إلى الأطباق الأكثر غنى كالأنتيكوتشوس (أشياش السمك، واللحوم، والخضار المشوية)، إضافة إلى المشروبات المتنوعة على أنغام موسيقى الدي جي. تتنوع التجربة في كويا أبوظبي بدءاً من المذاقات الشهية، ووصولاً إلى التصاميم الرائعة، والأجواء المرحة التي تبض بروح أميركا اللاتينية.

وعلقت إدارة مطعم “كويا أبوظبي” قائلة: “يسر فريق كويا أن يفتتح مطعم كويا أبوظبي لخدمة ضيوفنا الأوفياء من كل أنحاء الإمارات. لم نكن نحلم بأن يتخطى نجاح كويا دبي الإمارات بهذه الطريقة، ما أدى إلى انتظار هذا الإنجاز الجديد الذي سشهدته مسيرة علامة كويا بشوق كبير.”