ولدت المصممة نينا ريتشي في مدينة “توران” Turin الايطالية عام 1883 واسمها الحقيقي “ماريا نييلي” Maria Nielli. بعد 12 سنة، انتقلت عائلتها الى فرنسا، وتعلّمت “ريتشي” تصميم الأزياء في الثالثة عشر من عمرها، لدى إحدى دور الأزياء الباريسية عام 1900. ومن اللافت انها تسلقت سلًم المسؤوليات بسرعةٍ فائقةٍ، فعندما بلغت سن ال18، استلمت ادارة الدار، وفي سن ال22، اصبحت المصمّمة الرئيسة. عام 1904، تزوجت مصمم المجوهرات “لودجي ريتشي” Luigi Ricci ورزقا بطفلهما “روبير” Robert عام 1905.

عام 1908، انضمت الى المصمم “رافان” Raffin وأصبحت شريكته على مدى 20 عاماً. وبلغت أوج تألقها في مجال تصميم الأزياء في دار “رافان” Raffin، في العقد الرابع من عمرها، ما دفعها الى تأسيس دار الأزياء الخاصة بها عندما بلغت سن ال50 عام 1932.  وهكذا أسست “دار ريتشي” مع ابنها “روبير” الذي انطلق ايضاً في هذا المجال. وفي هذه الدار، دأبت السيدة “ريتشي” على تصميم الأزياء واستلم ابنها “روبير” إدارة الأعمال.  ونمت الدار بسرعةٍ كبيرةٍ خلال الثلاثينيات، حيث غطت مساحة أحد عشر طابقاً في ثلاثة مباني. وعرفت نينا ريتشي في هذه الفترة بالحرفية العالية التي كانت تعمل من خلالها، وكانت تصمم الأزياء الفريدة انما المتميزة بالاناقة والكلاسيكية في آن وانتشرت شعبيتها ايضاً بين السيدات المتقدمات بالعمر. كما عرفت بكونها تستفيد الى أقصى الحدود من تطبيعات القماش كما صممت فستاناً اعتبر جريئاً بالنسبة للحقبة التي عملت فيها، فقد تميز هذا الفستان بالفتحة الكبيرة عند منطقة الرقبة والصدر، نزولاً الى منطقة الخصر وذلك عام 1937. كما تميزت بالفساتين التي كانت تضيق الى ما تحت الخصر والأزياء التي حملت الكسرات والطبقات.