اختتم “فاشن فورورد دبي”، الحدث الأبرز في صناعة الأزياء والموضة في المنطقة، والحاصل على اعتماد “مجلس دبي للتصميم والأزياء”، ودعم “حي دبي للتصميم (d3)، موسم ربيع/صيف 2017 بعد عرض تصاميم وإبداعات أكثر من 47 مصمم مختص في مجال الأزياء والمجوهرات والاكسسوارات أمام جمهور كبير من أبرز الشخصيات المؤثرة في عالم الموضة والأزياء ممن توافدوا من مختلف أنحاء المنطقة والعالم.

وشهد “فاشن فورورد دبي” حضوراً قياسياً هذا الموسم، حيث توافد على العروض والفعاليات المختلفة أكثر من 10 آلاف ضيف من رواد هذه الصناعة من ومهنيين ومختصين ووسائل إعلام ومشترين، توافدوا على منطقة استضافة الحدث في “هاي d3” ضمن حي دبي للتصميم واستمتعوا بجدول حافل من العروض التي امتدت على مدار ثلاثة أيام وشهدت مشاركة 33 مصمم للأزياء الجاهزة والفاخرة، ومشاركة 14 علامة اكسسوارات في صالة The Showcase، إلى جانب المشاركة في الحوارات والجلسات النقاشية، وحضور الفعاليات الاجتماعية والتواصلية.

وأشاد المصممون، والشركاء، والضيوف الذين توافدوا من المنطقة والعالم كثيراً بالالتزام الكبير الذي أبداه فاشن فورورد دبي للمساهمة في تجسيد رؤية دبي وإبراز أهميتها ودورها كمنصّة عالمية للموضة في المنطقة، كما أشادوا بالدعم الكبير الذي حظي به هذا الحدث المميز من قبل كل من “حي دبي للتصميم”، و”مجلس دبي للتصميم والأزياء”.

وقالت الدكتورة أمينة الرستماني، رئيسة مجلس إدارة مجلس دبي للتصميم والأزياء، والرئيس التنفيذي لمجموعة تيكوم للاستثمارات: “شكل فاشن فورورد دبي، منذ انطلاقته، منصة حيوية وهامة لعرض إبداعات وتصاميم مجموعة كبيرة من المواهب والمصممين من دبي والمنطقة بشكل عام. كما يشكل تظاهرة هامة تتيح فرصة التواصل وتبادل الخبرات بين مختلف الأطراف المعنية بقطاع التصميم والأزياء، فضلا عن المساهمة الفاعلة في تحقيق النمو لهذا القطاع. وتنسجم هذه الرؤية مع التزام مجلس دبي للتصميم والأزياء بدعم تطوير قطاع التصميم في دبي، وتمكين المواهب والكفاءات المحلية في هذا المجال. ونتطلع إلى مواصلة احتضان ورعاية هذا الحدث خلال السنوات المقبلة”.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي للعمليات في حي دبي للتصميم، محمد سعيد الشحي: “يشكل الدعم المتواصل لفاشن فورورد دبي من العناصر الهامة للرؤية الإبداعية لحي دبي للتصميم لدعم الصناعات الإبداعية المحلية والإقليمية والمصممين الواعدين الذين يشكلون أساس نمو وتطور حي دبي للتصميم. إننا سعداء جداً باستضافة منطقة هاي d3 لهذا العدد من المواهب والكفاءات الإبداعية في مجال التصميم”.

بدوره، قال بونغ غيريرو، الرئيس التنفيذي والمؤسس الشريك لفاشن فورورد دبي”: “شكلت دورة ربيع/صيف 2017 شاهداً بارزاً على النمو الكبير والسريع والعمل الدؤوب والجاد مع شركائنا في كل من حي دبي للتصميم ومجلس دبي للتصميم والأزياء. لقد بذلنا جهوداً هائلة، وكرسنا كافة خبراتنا للارتقاء بمستوى هذه المبادرة لتشكل منصة إبداعية هامة لمواهب التصميم في الدولة والمنطقة. بدأنا عام 2013 مع 18 مصمم أزياء فقط، ونحن سعداء جداً هذا الموسم بمشاركة المزيد من العلامات التجارية والمصممين وعرض إبداعاتهم أمام جمهور إقليمي ودولي يزداد دورة بعد أخرى. وتتمثل مهمتنا في رعاية المواهب المتميزة التي تزخر بها منطقتنا لمواصلة تعزيز وتطوير هذه الفعالية، مع توسيع دعمنا طوال العام عبر برنامج التمكين من “فاشن فورورد”، EPICxSamsung”.

كما حظيت “حوارات الأزياء في حي دبي للتصميم” المزيد من الاهتمام هذا الموسم، وعرضت الحوارات العناصر الأساسية التي يحتاجها المصممون الناشئون لتنمية مواهبهم وتعزيز أعمالهم، بدءاً من توفير المصادر، وحتى التمويل وتوقع التوجهات المستقبلية، وقدمت هذه الجلسات معلومات عملية لتطوير هذا القطاع بالشكل المناسب.

وفي إطار حديثها عن صعودها الملهم في عالم الموضة والأزياء، قالت المتحدثة الرئيسية خلال حوارات الأزياء، فريدة خليفة: “نحن سعداء جداً بوجود منصة هامة مثل “فاشن فورورد دبي” هنا في الشرق الأوسط، والتي تقدم شيئاً جديداً وحديثاً للمنطقة بكل معنى الكلمة، وتمثل نافذة رائعة للمواهب المتميزة التي تملكها منطقة الشرق الأوسط. إن دبي اليوم هي عالم جديد، إنها مدينة جديدة ومكان مثير. وكم كان عظيماً لقاؤنا بجميع المصممين وحضور عروضهم”.

ومن جانبها قالت المصممة الدولية ستيلا جين، التي شاركت برحلتها القصيرة من التصميم البسيط إلى منصات العرض: “يشكل هذا النوع من المبادرات إضافة تدعو للتفاؤل في مجال الأزياء في المنطقة، وحول العالم، لذا كان شعوري بالافتخار كبيراً عندما تمت دعوتي للتحدث هنا. إنني أقدر جداً عمل المصممين الذي يسلط الضوء على تراثهم وتقاليدهم، ويظهر مدى افتخارهم بهويتهم ووطنهم وعملهم الذي يقومون به.”

وخلال الحدث، التقى المشترون الذي حضروا الحدث من المنطقة والعالم، بالمصممين إضافة إلى لقائهم في صالة العرض، كجزء من برنامج التمكين EPICxSamsung في 24 و25 أكتوبر. وخلال هذه الفترة، اطلع المشترون على المجموعات بالتفصيل وتم تقديم طلبات الشراء الخاصة بمتاجرهم.

إضافة إلى ذلك، سيواصل برنامج EPICxSamsung، ضمن سلسلة من مبادرات التمكين لتوفير الفرص للمصممين الإقليميين للمساعدة في تطوير صناعة الموضة والأزياء في الشرق الأوسط.

alessa-designs_001 alessa-designs_003 amato-runway_145 inaaya_002 narinee_003 nathalie-trad_003 rula-galayini_001 rula-galayini_005 splash-full-selection_178 vanina_002 vinita-michael_004