مفاجأة كبيرة يعدها مايلز ألدريدج لمتابعيه فى حملة بول كا الإعلانية لموسم خريف/شتاء 2016/2017
حيث يعيد في موسم خريف/شتاء 2016/2017 تفسير فكرة تقديم الأزياء والموضة الباريسة في طابع سينمائي، يحتفل بالمرأة عالية الحركة.

ومن أجل هذه الفكرة الحالمة ذات الأجواء الرومانسية تم تجهيز موقع تصوير مجهز بأحدث التقنيات واختيارعارضة الأزياء إيريس ستروبغر لتكون بطلة هذه المفاجاة .

تكشف التفاصيل المشوقة للعمل أنه هذا هو التعاون الثاني بين أليثيا سبوري-زامبيتي، مديرة الابداع الفني في بول كا، والمصوّر البريطاني مايلز ألدريدج: قدّم فيلم مايكل أنجيلو أنطونيوني الملوّن الأول، “The Red Desert” (الصحراء الحمراء – Il Deserto Rosso، 1964)، الإلهام ببطلة غامضة تسير في طريق ضبابية، في إشارة إلى إخراج وأجواء أنطونيني.

تم استحضار مايكل أنجيلو أنطونيوني لتحويل أفكاره مباشرة إلى حالة مزاجية: كل واحد من مشاهد “The Red Desert” هو مثل لوحة فنية. على غرار ذلك، عبّر مايلز ألدريدج عن رحلة داخل الذات ضمن عالم من الأحلام، بفضل إحساسه بالألوان، الأُطر والتركيبات. باستخدام كاميرا الخاصة به للأفلام، قام بالتقاط أربع صور قوية، تعزز الخطوط وأقمشة الأزياء لمجموعة بول كا لموسم خريف/شتاء 2016/201.

ظهرت عارضة الأزياء إيريس ستروبغر بشكل مثالي حيث تجسد امرأة بول كا المعاصرة: سيدة مستقلة وديناميكية، تتمتع بشخصية قوية، تتخذ بنفسها قراراتها الخاصة، ومع تسريحة شعرها المستوحاة من حقبة الستينات، ترتدي أربع إطلالات من بول كا تم ابتكارها من طيّات من الدانتيل المخادع للنظر، قماش درابيه راقٍ، أحجام جريئة ومواد فاخرة، مع الرغبة بالانطلاق نحو مستقبلها بثبات عالي الأناقة في عملية تجديد بول كا.

سيتم عرض هذه الحملة الإعلانية في باريس خلال شهر سبتمبر 2016.

1 7 6 5 4 3 2 8